رياضةرياضة عالمية

“واقعة القميص” .. تشاكا يستفز صربيا وفيفا يفتح تحقيقا

الترند العربي – متابعات

يتجه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، إلى فتح تحقيق بشأن قائد منتخب سويسرا لكرة القدم، غرانيت تشاكا، إثر إقدامه على “سلوك” وُصف بـ”التسييس” في مباراة ضمن بطولة كأس العالم المقامة في قطر.

وأثار اللاعب، ذو الأصل الألباني، غضبا واسعا وسط الجمهور الصربي، لأنه ارتدى قميصا يحمل اسم جاشاري، وهو اسم أحد رموز المقاومة التاريخيين في ألبانيا خلال الحرب مع صربيا.

وبدا اللاعب مرتديا القميص خلال المباراة التي انتهت بفوز سويسرا على صربيا بثلاثة أهداف مقابل اثنين، يوم الجمعة.

وعند انتهاء المباراة التي مرت في أجواء محمومة، خلع اللاعب السويسري، القميص، فظهر اسم جاشري الذي نظر إليه الصرب بمثابة استفزاز.

ويخالف ارتداء القميص الذي يحمل اسم جاشاري، قواعد الفيفا التي تحضر ارتداء قمصان ذات حمولة سياسية في مناسبات كروية رسمية.

وينحدر عددا من لاعبي منتخب سويسرا، من بينهم شاكيري وشاكا، من عائلات اضطرتها الحرب إلى مغادرة ما أصبح يعرف حاليا بكوسوفو، وكان ذلك سنة 1998.

وخرجت عائلتا اللاعبين من كوسوفو؛ وهي ذات انتماء إثني ألباني، عندما قامت “دولة صربيا والجبل الأسود” (سابقا) باجتياج كوسوفو.

وانطلقت تلك العملية ردا على ما اعتبر هجوما على الجيش اليوغوسلافي، ثم اندلعت حرب أودت بحياة الآلاف، فيما اضطر قرابة 1.5 مليون شخص إلى الهروب من مناطق النزاع.

المصدر
سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى