رياضةمشاهيرمصر

“مروة عيد عبدالملك”.. لاعبة متنمرة تتقمص دور الضحية

الترند العربي – أحمد عبدالفتاح 

(1)

شهدت الساعات تدشين جماهير الزمالك حملة ضد لاعبة كرة اليد “مروة عيد عبد الملك” المحترفة في الدوري الفرنسي، حيث قام رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الزملكاوية بالهجوم الشديد على اللاعبة التي لم تترك أحدًا إلا وقامت بإهانته من خلال صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”.

(2)

كانت الشرارة انطلقت عندما قامت اللاعبة بالهجوم والتنمر على محمود عبد الرازق “شيكابالا” قائد الزمالك، لتنتفض الجماهير البيضاء من أجل الدفاع عن نجمهم الذي طالما كان سبب في فرحتهم، وقاموا بالرد عليها بنفس الأسلوب التي تتبعه، لتخرج بعدها في أحد الفضائيات لتدافع عن نفسها وتستنكر ما قام به الجمهور، ولم تتذكر ما قامت به من إهانات للجميع على الرغم من أنها لاعبة ولابد إن تكون قدوة، وأن الجمهور من حقه أن يقول ما يحلو له.

مروة عيد عبد الملك لم تترك أحدًا إلا وقامت بإهانته بداية من محمود عبد الرازق شيكابالا مرورًا بلاعبي الزمالك وجمهوره، ووصل الأمر للهجوم على نجم الزمالك السابق هيثم فاروق والمقيم في قطر والذي يشهد له الجميع بالاحترام وأنه لم يسئ لأحد، الأمر لم يتوقف على جمهور الزمالك ولاعبي الزمالك، بل انها دائمة الهجوم والإهانة لمدينة بورسعيد وجماهير المصري البورسعيدي.

Image result for مروة عيد بواليا

(3)

مروة عيد عبدالملك دائمة الهجوم على الجميع تنمرت على شيكابالا وقالت عليه مرحوم، وصف رمضان صبحي وأحمد فتحي وشريف أكرامي بـ”كلاب الفلوس” لمجرد أنهم تركوا الأهلي وانتقلوا لبيراميدز، سبت هيثم فاروق وطالبت وزارة الصحة القطرية بتوفير مرهم للحرقان له لمجرد أنه يتكلم في الكورة دون خروج عن النص، سبت جماهير الزمالك وحرضت على قتلهم وكتبت على صفحتها على فيس بوك: “ياريت مرتضى كان قتلكم كلكم”.

وبعد هذا كله يقوم أحد الإعلاميين باستضافتها من أجل الدفاع عنها، والهجوم على من هاجمهوها، متغافلاً تمامًا الطرف الثاني وأن هجومه كان مجرد رد فعل على أسلوبها وإهانتها للجميع دون وجه حق لمجرد الاختلاف في الرأي، وهنا السؤال الذي يطرحه جمهور الزمالك على الإعلاميين الذين يدافعون عنها، هل أصبحت مروة عيد عبد الملك “الجانية”، مجني عليها؟ لمجرد أن الناس ترد على غلطها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى